مدينة سيئون تودع رجل الفقه والدين المتواضع حسين بن احمد بن علوي بن علي الحبشي
في موكب جنائزي مهيب تشهده مدينة سيئون لاول مره ويتقدمه مدير عام مديرية سيئون ريئس المجلس المحلي محمد عوض العامري والمنصب علي بن عبدالقادر الحبشي والداعية الاسلامي عمر بن محمد بن سالم بن حفيظ والمنصب عبدالله بن علي العطاس والشيخ محمد باعطية وعدد من العلماء والوجهاء والشخصيات الاجتماعية وكافة شرائح المجتمع المختلفة في وادي حضرموت التي امتلأت بهم ساحة الرياض بمدينة سيئون شيعت صباح اليوم الثلاثاء 20 من جماد الاول 1439ه 6 من فبراير 2018م جنازة رجل الفقه والدين السيد الحبيب حسين بن احمد بن علوي بن علي الحبشي عن عمر ناهز (72) عام قضاه في خدمة العلم .

الفقيد السيد حسين بن احمد بن علوي الحبشي من الاعلام الدينية المتواضعه تتلمذ علي يد والده المرحوم / الحبيب احمد بن علوي الحبشي الذي اخذى العلم على يد جده الامام علي بن محمد الحبشي
الفقيد خدم العلم خلال حياته باقامة الدروس في الفقه والنحو وحضوره لكل المناسبات الخاصه لكافة شرائح المجتمع وفتح بيته للدروس ومنها درس الجمعه الاسبوعي في الفقه الذي يقيمه ابنه الاستاذ محمد حسين الحبشي كما كان الفقيد امام لمسجد الرياض بسيئون لسنوات طويله
وبهذا المصاب الجلل فقد رفع محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني ووكيل محافظة حضرموت لشؤن مديريات الوادي والصحراء عصام حبريش الكثيري والوكلاء المساعدين ببرقية عزاء ومواساه الى الاخوان محمد وسالم وعبدالله ابناء احمد بن علوي الحبشي واولاد الفقيد الاخوين محمد وعلي وكافة اسرة ال حبشي في وفاة هذه الهامة الدينية والتي بفقداناه خسر الوطن احد اعلامه الدينية .
الفقيد السيد الحبيب / حسين بن احمد بن علوي بن علي الحبشي
من مواليد 1946م مدينة سيئون متزوج و اب لاربع بنات وولدين محمد وعلي
غفر الله للفقيد الراحل السيد حسين بن احمد الحبشي واسكنه الفردوس الاعلى والهم اهله وذوية الصبر والسلوان
انا لله وانا الية راجعون..