الحوطة بمديرية شبام حضرموت ترقص في عراض الشعّار في مطلعها السنوي للشبواني !
بايدوم الوفاء و الجبر هو و الجميل .. على إيقاع شطر هذا البيت رقصت الحوطة بمديرية شبام في اليوم الأول لأحتفالاتها بعراض الشعّار .

في تناغم جميل و مع رقصة الشبواني التراثية سادت الفرحة و البهجة عموم الحوطة ، فتم إغلاق الشارع العام ليتراقص كبار السن و الشباب حاملين عصاهم السحرية و لابسين لباس الشبواني الأصيل .
حافة الحوطة أحيت هذا التراث مع كوكبة من الشعّار الذين رتبوا ابياتهم ليرددها أعضاء الفرقة في مشهد حماسي جميل .
يوم تجسدت فيه اللحمة الحقيقية فقد حضر المسؤول و المثقف و الرياضي و الشخصيات الإجتماعية بعيداً عن الخلافات التي تعصر بمجتمعنا ، و الكل متفق على إحياء هذا التراث الأصيل .
فاليوم الأربعاء هو اليوم الأول لهذا الإحتفال ليبقى غداً الخميس هو اليوم المنتظر  الذي ستتوافد إلى حوطة العزة و الشموخ فرق عديدة لتشارك في هذه الأحتفالات مع سمر ليلي سيهز  مدينة الحوطة أبيات شعرية لكثير من الشعّار الكبار و بكل تأكيد ستكون الأبيات قوية و لاذعة تحمل ملفات عديدة و لا سيما الخدماتية  المتماشية مع معاناة المواطن .
في الأخير شكراً لكل المشاركين و المساهمين و الداعمين لأحياء هذا المطلع و التراث الأصيل .
و دمتم في رعاية الله.