حضارم الصين بمدينه ايوو للسنة الثالثة على التوالي يقيمون عوادهم السنوي بعيد الفطر المبارك
لم يكن البعد عن الوطن وعن الاهل والاصدقاء في الغربة في طي النسيان بل يضل الوطن في الوجدان بعاداته وتقاليده وذكرياته وازقته بكل تفاصيلها برغم مغريات الغربة في جماليتها والفروق الشاسعة بين حياة الهدوء والسكينة ولكن يبقى مسقط الرأس يمحو تلك المغريات والعيش بعيشة الاهل في الاعياد والمناسبات وهم في حياة الشقاء والتعب لكسب لقمة العيش والدراسة لم تمنعهم من أداء عاداتهم وتقاليدهم الحضرمية والاحتفال بالمناسبات الوطنية والدينية .

حيث اقام الشباب الحضارم بجمهورية الصين الشعبية بمدينة ايوو وسط محافظة جيجيانغ قرب الساحل الشرقي المركزي لجمهورية الصين للسنة الثالثة على التوالي  بالاحتفال بعيد الفطر المبارك وإقامة العواد السنوي الثاني لهم على التوالي في ثاني ايام العيد .
وخلال عوادهم بالعيد الذي تجمع له الشباب الحضارم من مختلف مناطق المدينة اليوم تبادلوا خلاله التهاني والتبريكات في جو يسوده المحبة والتآخي والتراحم بين الجميع وعلى اصوات ملاعق الشاهي الحضرمي وروائح البخور تبادلوا الحديث عن الوطن وما يشهده من ظروف صعبة داعين العلي القدير ان يكشف الغمة ويفرج الكربة ويسود الامن والحياة الكريمة , مقدمين اجمل التهاني والتبريكات بعيد الفطر المبارك الى اهلهم وذويهم واصدقائهم وزملائهم بالوطن داعين العلي القدير ان يعود عليهم  اعوام بعد اعوام بالصحة والعافية والسعادة والامن والاستقرار .
وتخلل العواد عدد من الرقصات الحضرمية من الفلكلور الشعبي والاناشيد والموشحات في وسط فرحة الجميع بهذه المناسبة .