سيئون-الثلاثاء 20/اغسطس/2019-07:00

موجة متوسطة 756 KHz موجتا FM 95.4 MHz 89.5 MHz

كيف تقيم البنية التحتية في حضرموت... المياة والصرف الصحي مثلا



نتائج التصويت
تهــاني : سجـل تهانيك لمن تحب هنا تعـــازي : سجل تعــازيك هنا
مساجد السيد أحمد وعبدالملك والرحمة .. يشهدن ختائم ليلة 25 رمضان
[الأحد: 2/ يونيو/2019 مصدر الخبر : سيئون/موقع إذاعة سيئون/جمعان دويل]
news_20190531_10.jpg
في هذه الليلة المباركة ليلة 25 رمضان من خواتيم الشهر الفضيل شهدت ثلاثة مساجد ختوماتها وهي ( مسجد السيد احمد الجفري بحي السحيل ومسجد عبدالملك بحي الحوطة ومسجد الرحمة بحي الثورة ) ومسجد السيد أحمد الجفري الواقع شمال غربي حي السحيل هو من المساجد القديمة بمدينة سيئون .
حيث كان سابقا يرى من سطحه رؤية هلال رمضان والعيد لمدينة سيئون في عهد الدولة الكثيرية من خلال عدد من الشخصيات المعروفة في تلك الحقبة من الزمن , وفي هذه الليلة حيث اقيم سوق شعبي للأطفال بساحة المسجد حيث قام شباب ساحة المسجد  بتعليق الاعلام والزينات بالساحة ومنع باعة المفرقعات واللعب بها .وتنظيم عدد من الفعاليات والانشطة ابرزها مسابقات والعاب رياضية وتنظيم عرض تراثي وفلكلوري لرقصة ( الوريقة ) للمسحراتي الذي يقوم بها يوم السابغ والعشرون ويتجول بين البيوت ليأخذ ما يعطى له من طعام من قبل ارباب البيوت ويسير خلفه الاطفال مرددين العديد من الاهازيج ابرزها ( باصالح عطوه البر باصالح بغوه* يكبر ) وهي عادة انقرضت منذ عدة سنوات بمدينة سيئون .
وقد شهد ايضا مسجد الرحمة سوق شعبي كبير وعدد كبير من رواده من الاطفال فرادا ومع اولياء أمورهم فيما بدأت مراسيم الختم  القرآن بتلك المساجد الثلاثة من عصر هذه الليلة من خلال الجلسة الدينية في الوعظ والإرشاد وقراءة بعض من كتب الفقه والسيرة في روحانية الحضور والاستماع حتى قرب آذان المغرب .
و ليلة 25 من رمضان بمدينة سيئون تختلف عن بقية الليالي خلال هذا الشهر الفضيل وهي من الليالي القدرية المباركة يتوجه العديد من أهالي مدينة سيئون بعد منتصف الليل من بداية الساعات الاولى من صباح اليوم بعد أداء صلاة التراويح والقيام في عدد من مساجد مدينة سيئون من مختلف احيائها إلى مسجد عبد الملك بحي الحوطة وثم التوجه جميعا إلى مقبرة بامخرمة وسط المدينة مرددين الاناشيد والابتهالات في طريقهم بوداعية هذا الشهر الفضيل وفي جلسة روحانية يتخللها الذكر والصلاة على النبي محمد صل الله عليه وسلم والدعاء إلى رب العزة والجلالة بالرحمة والمغفرة والعتق من النار للأحياء والأموات من مشايخ البلد وساداتها وسلاطينها وإمّتها وعلمائها وأهاليهم وأقربائهم ولجميع اموات المسلمين بحضور عدد من العلماء والمشايخ وشخصيات اجتماعية وأمة وخطباء المساجد وجمع كبير من أهالي مدينة سيئون من مختلف أحياء وحارات المدينة والذي يختتم بقراءة الفاتحة وتبادل التهاني والتبريكات بهذا الشهر الفضيل مع بعضهم البعض والتي جمعتهم هذه الليلة المباركة ..
تقبل الله منا ومنكم الصيام والقيام وصالح الأعمال وجعلنا وأياكم من المرحومين والمغفورين و من عتقائه من النار إنه على كل شيء قدير
*بغوه  / بمعني يريدوه
نلتقي ان شاء الله في ختائم ليلة 27 رمضان .