سيئون-الخميس 11/اغسطس/2022-03:07

موجة متوسطة 756 KHz موجتا FM 95.4 MHz 89.5 MHz

كيف تقيم البنية التحتية في حضرموت... المياة والصرف الصحي مثلا



نتائج التصويت
تهــاني : سجـل تهانيك لمن تحب هنا تعـــازي : سجل تعــازيك هنا
شبام حضرموت تتزين لسلطان المطالع
[ السبت 16/يوليو/2022م مصدر الخبر : شبام/موقع إذاعة سيئون/خاص ]
news_20220716_04.jpg
مدينة شبام حضرموت وعنوان حضرموت الفني والتاريخي والثقافي شُدّت إليها الرحال عصر هذا اليوم الجمعة الخامس عشر من يوليو من قبل أبناء حضرموت من مختلف مدن وقرى وهضاب وأدوية حضرموت ساحلها وواديها لحضور فعاليات سلطان المطالع مطلع شبام السنوي للعام 1443 _ 2022 في ثاني يوم من أيامه .
حيث إستقبل الشباميون ضيوفهم من العدد الشعبية المشاركة في هذا المطلع والذي تخللته ايضا العديد من الفعاليات الأدبية والفنية والثقافية على مدى اليومين الماضية .
اليوم شبام حضرموت وكما هي دائما مدينة متوهجة بتراثها وتاريخها الحضاري والمعماري ولكنها اليوم ازدادت توهجا بنور ضيوفها الكرام وتكللت بوشاح التاريخ والحضارة والثقافة تفوح من جنباتها روائح وعبق ذلك التراث والفولكلور الشعبي والفني الحضرمي الأصيل الذي ظل الشباميون يحافظون عليه ويضعونه في حدقات عيونهم كبارا وصغارا شيبة وشبابا فتجدهم في مثل هذه الفعاليات والأنشطة الأدبية والتراثية والثقافية الشبامية كخلية نحل واحدة الكل يعمل فيها بإخلاص وتفاني لإبراز هذا الموروث الشعبي بحلة جميلة ورائعة وإظهار مدينتهم وتراثها وإكرام ضيوفهم بالشكل الذي أمرنا به ديننا الحنيف ورسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم وتربت عليه تلك الأجيال المتعاقبة من الشباميين والذي أورثه لهم الآباء والإجداد منذ مئات السنين .
شبام اليوم وفي سلطان المطالع مطلع شبام السنوي 1443_2022 إكتست هيبة ووقارا ومجدا وتاريخا فوق مجدها وتاريخها العريق فاتحة ذراعيها لضيوفها من كل مكان ولكل المشاركين من مختلف العدد الشعبية للعبة الشبواني والتي قدمت كل فرقة منها خلال إستقبالها عصر اليوم عروضا رائعة في لعبة الشبواني في غاية الجمال والتألق والتناغم الفريد من نوعه في الكلمات واللحن وأداء الراقصين فكانت لوحة جميلة وسيمفونية فريدة لا يستطيع كتابة نوتتها كبار الملحنين العالميين فكتبها الشباميون وضيوفهم بكل دقة وإتقان وبإحترافية فريدة وفي وقت قصير للغاية .
إن تاريخنا الشبامي خاصة والحضرمي عامة بحور تمتلئ بالدرر والجواهر النادرة والثمينة تحتاج منا دائما إلى الغوص في أعماقها وسبر مغاراتها وأدغالها لاستخراج تلك النفائس التراثية والثقافية والفنية وإبرازها والتي بالتأكيد ستكون رافدا من روفد التراث العالمي وإضافة مميزة للحضارة الإنسانية بشكل عام وماشاهدناه اليوم في سلطان المطالع مطلع شبام السنوي للعام 2022_1443 ماهو الإ جزأ بسيطا من حرص الشباميين على إظهار هذا الموروث بالشكل المطلوب .
وهكذا تتواصل الفعاليات في سلطان المطالع فمساء سيلتقي كبار شعراء حضرموت في مساجلات شعرية في غاية الروعة تجسد الدور الحقيقي للشعر في تنمية الذوق العام وترجمة أحاسيس ومشاعر أبناء حضرموت ومعاناتهم وعكس آمالهم وطموحاتهم في ظل هذه الظروف الصعبة ويطرق وبقوة أبواب الحكام المقفلة للمطالبة بالحق والعدل ولذا فإن للكلمة تأثيرها البالغ حيث يتجاوز تأثير الرصاص أحيانا .
ختاما كل التقدير لعدة شبام للألعاب الشعبية الشبواني ومقدمها ورئيس فرقتها وأعضائها والداعمين وكل الجنود المجهولين والذين أسهموا جميعا في إبراز هذا الموروث الشبامي والحضرمي الأصيل في سلطان المطالع مطلع شبام السنوي للعام 1443_2022 ورسموا وبإتقان صورة حضارية جميلة ورائعة تحكي عن كرم الشباميين وحبهم لضيوفهم وحفاظهم على تراثهم وإرثهم الحضاري والتاريخي المجيد .